11 يونيو .. قضية تعدى البلطجية والشرطة على الزميلة زينب عبد الرحمن 


زينب عبد الرحمن

زينب عبد الرحمن

 أجلت محكمة جنايات شبين الكوم القضية رقم 1833جنايات مركز تلا والمقيدة برقم 16975 جنايات شبين الكوم فى الدعوة المرفوعة من الزميلة زينب عبد الرحمن الصحفية بجريدة وموقع “اليوم السابع” ضد 5 بلطجية و معاون مباحث مركز شرطة تلا النقيب محمد مجدى السخاوى لتعدى البلطجية عليها بأمر من معاون المباحث أثناء ممارستها عملها فى انتخابات مجلس الشعب الأخيرة  وتصويرها البلطجية يحملون الأسلحة ..إلى يوم 11 يونيو المقبل لطلب المحكمة حضور رئيس المباحث ومعاون المباحث الموجه له الاتهام بنفسه .
صدر الحكم برئاسة المستشار عبد الباسط محمد إمبابى وعضوية المستشارين محمد حسين يسرى وصلاح عبد الفتاح المنسى  وأمانة سر هانى خطاب  ..
كان اللواء حمدى الديب مدير أمن المنوفية تلقى بلاغين من الزميلة زينب عبد الرحمن الصحفية بجريدة وموقع “اليوم السابع” الأول تتهم فيه معاون مباحث مركز تلا النقيب محمد مجدى السخاوى  و5 بلطجية قاموا بالتعدى عليها بالسب والضرب بالأسلحة البيضاء والعصى مما تسبب فى إصابتها بكسر باليد اليسرى  بتعليمات وتوجيهات من  “محمد السخاوى” معاون المباحث وعلى مرئى ومسمع منه وبعض رجال الشرطة بالقرب من قسم شرطة تلا والتى تمكن بعض الأهالى من إنقاذها.  قال رامى فؤاد المحامى الموكل عن الزميلة زينب عبد الرحمن أن البلاغ الثانى فى واقعة التعدى على محمد عبد الرحمن شقيق الزميلة الصحفية الذى اتهم فيه أيضا معاون المباحث “السخاوى” والبلطجية الذين قاموا بتهديده لإرغامها على التنازل وعندما رفض التنازل تعدوا عليه بالضرب وأطلقوا عليه النيران  مما أدى إلى فقدانه بصره.