د . أيمن نور فى المنوفية 


تابع نوور

نظمت جمعية معأ من أجل الوطن برئاسة الدكتور هشام عبد الرحمن  ندوة جماهيرية للدكتور أيمن نور المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية أدارها الصحفى عماد فواز نائب رئيس تحرير جريدة الكرامة وشهدها لفيف كبير من مؤيدى الدكتور نور و أعضاء جمعية معاً من أجل الوطن ..

أكد د . أيمن نور المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية انه تم انفاق 20 مليار جنيه على القصور الرئاسية بعد 6 اشهر من الثورة .. و أطلق نور مفاجاة من العيار الثقيل بقوله ان القوات المسلحة قامت بتجديد عقود أبرمها جمال مبارك و أحمد عز مع شركات أجنبية للترويج السياسى و تحسين صورة المرشحين وهى " ليفنج ستون جروب وموفيت جروب وبودسيتا جروب " قائلاً أنه سؤال برئ ( لماذا قام المجلس الأعلى للقوات المسلحة بنقل التعاقد بإسمه وتمديده بملايين الجنيهات ؟؟ )

أكد أيمن نور ان مصر البلد الوحيدة التى ينفق فيها الفقراء على الاغنياء من خلال الضرائب التى يتم فرضها على المرتبات ومنهم 75 % من الفقراء .. بينما يتم تحصيل 13 % ضرائب من شركات رجال الاعمال مثل احمد عز بدلا من 20 %  مؤكدا ان الازمة الحقيقة التى نمر بها هى الحالة الاقتصادية وان ما ذكره الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء عن الحد الادنى للاجور كذب ونصب ولابد من وجود هيكل عادل للاجور يبدا من 1200 جنيه وليس 700 جنيه .. وقال المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية ان هناك 46 طريقة لزيادة الايردات فى مصر حتى الدين العام من الممكن تقليله بزيادة الايرادات .. واكد الدكتور ايمن نور ان النظام السابق بكافة تفاصيله ما زال قائما بنفس المبادئ السابقة فالبلاد تمر بازمة كبيرة كنا نتوقعها ولكن لا نتمناها وشبه ذلك بمثال " انه كان يوجد شخص احول العينين يمسك عصفورة لمده 30 عاما وعندما حاول وضعها فى القفص حاولت الطيران وعادت مرة اخرى الى القفص " فالمصريون عندما حصلوا على حريتهم طلبوا القفص .. واشار نور الى ان يوم 11 فبراير كانت النهاية السعيدة فى فيلم اسود فى اسود فهناك  من يريد محاسبة الثورة على اخطاء كثيرة وتحويل الثورة الى شيطان بداية من الانفلات الامنى الذى صنعه النظام .. واكد ايمن نور الى ان الخروج الآمن من الازمة الحالية لن ياتى الا بانتخابات تنقل السلطة بطريقة مرنة الى جهة ميدانية وان يكون هناك برلمان يعبر عن كل القوى السياسية لصنع حكومة قوية .. واشار نور الى ان البلاد تقف الان فى مرحلة حرجة اضطرنا فيها المجلس العسكرى ان نكون فى لحظة صدام وهذا لم نسعى اليه على الاطلاق فما علاقة المجلس العسكرى بالسياسة ولماذ اصراره على مشروع قانون الانتخابات الجديد  رغم أنه ليس طرف سياسي أو حزبي بل مهمته الحفاظ على إدارة البلد لنقلها لسلطة مدنية منتخبة على اعتبار أن كافة القوى السياسية رفضت هذا القانون وأجمعوا على ضرورة الاعتماد على نظام القائمة النسبية الذي يعد الأفضل في المرحلة  المقبلة مؤكدا ان  قانون الطوارئ يعتبر ضرب للثورة فى اقوى اهدافها و انه ضد تطبيق قانون الغدر باعتباره قانون استثنائى .. و إنتقد نور من يطلقون عليه أنه علمانى كافر مشيراً أنه الشخص الاول والوحيد الذى قام برفع قضية فى العالم لتأدية الصلاة اثناء حبسه حيث انه كان المسجون الوحيد الممنوع من الذهاب الي مسجد السجن لذلك قرر رفع قضية وحصل علي ثلاث احكام بتميكنه من أداء الصلاة ولكنها لم تنفذ ..

قال الدكتور هشام عبد الرحمن رئيس مجلس إدارة جمعية معاً من أجل الوطن أنه يتم تنظيم سلسلة ندوات مع معظم مرشحى الرئاسة لنعرف مالهم و ماعليهم فى رحلة البحث عن رئيس مصر .. وطالب هشام باعادة تسعير موارد مصر وضرورة وصول الدعم لمستحقيه متسائلاً كيف يتم دعم الطاقة بمائة مليار جنيه لشركات عالية الاستهلاك لانتاج الاسمدة و السيراميك و الحديد و الاسمنت بينما دعم الخبز للغلابة يصل الى 22 مليار جنيه فقط ..

الإعلانات