سقوط أول ضحيه للإنتخابات بالمنوفية

كتب – محمد يحي أبو الخير :

 شهد ميدان صيدناوى بمدينة تلا بالمنوفية مع الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد سقوط أول ضحيه للإنتخابات البرلمانية فى مشاجرة بالأسلحة النارية بين أنصار بعض المرشحين ..تلقى اللواء شريف البكباشى مدير امن المنوفيه إخطاراً من العميد عبد العزيز شعبان الصياد مأمور مركز شرطة تلا بنشوب مشاجرة بالأسلحة الناريه بين انصار احمد شوقى نصار المرشح لمجلس الشعب على مقعد الفئات عن حزب المصريين الاحرار والكتله المصريه – طرف أول – وأنصار مصطفى العزب مرشح حزب الوسط على نفس المقعد بالدائرة الثانيه ومقرها مركز شرطة تلا – طرف ثانى – .. أسفرت عن مصرع ابراهيم شعبان عبد الله عبيد – 44 سنة – السائق الخاص للمرشح أحمد نصار متأثراً بإصابته بطلق نارى فى البطن .. إنتقلت إلى الموقع قوة من مباحث المنوفيه بقيادة اللواء مجدى سابق عفيفى مساعد المدير للأمن العام للسيطرة على الموقف ومنع انصار مرشح الكتله على الانتقام واشعال النيران فى منزل مرشح حزب الوسط .. أدانت رابطة شباب وفتيات مركز تلا الحادث فى بيان لها أكد مسئولية المرشحين عما حدث .. قال المحاسب لطفى التومى رئيس الرابطة تم مناشدة كل الاحزاب السياسية و المرشحين للالتزام بميثاق الشرف و عدم إصطحابهم لاي اشخاص يحملون أسلحة فى جولاتهم ومؤتمراتهم الإنتخابية .. ودعوة العزب و نصار للالتقاء سويا و المصالحة الفورية و التعهد بعدم التكرار حتى لا يتحول هذا الحادث المؤسف الى سلسة من احداث ثارية أخرى و ندعو هنا العقلاء من أهل تلا للتدخل فوراً .. ومناشدة الشرطة الى الضلوع بمسئولياتها تجاة حماية الامن و تأمين اي مؤتمر جماهيري ..مشيراً إلى تنظيم وقفة صامتة فى الميدان بالسواد تنديدا بما حدث ..