مستقبل وطن بالمنوفية تحتفل باليوم العالمى للتسامح

د . محمد طاحون فى احد المعارض

د . محمد طاحون فى احد المعارض

كتب – محمد صلاح :
أعلن الدكتور محمد طاحون أن حزب مستقبل وطن بالمنوفية يحيى ظهر الثلاثاء 18 نوفمبر الجارى ذكرى اليوم العالمى للتسامح وهو اليوم الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1996م يوما دوليا للتسامح ودعت جميع أعضائها للاحتفال به كل عام .. مؤكداً  أن التسامح هو وحده الذي يضمن بقاء الإنسانية طالما كان التنوع والاختلاف هو أمر ملازم للوجود الإنساني وسنة كونية لا مناص عنها.  وأضاف طاحون أن التسامح لا يعني عدم المبالاة وهو لا يعني قبول كل شيء دون أي تحفظ، بل هو يعني احترام التنوع الذي يزخر به هذا العالم وقبوله والتصالح معه .. وهو في جوهره “اعتراف بحقوق الإنسان للآخرين”.. وكذلك يمكن اعتباره فضيلة تعكس قلب الإنسانية النابض بالمحبة والوئام والسلام و على النقيض التعصب الذي هو عكس هذه المعاني جميعا .
وأكد طاحون أن التسامح مطلوب في هذا الوقت أكثر من أي وقت مضى خاصة وأن العالم يزداد اتساعا وثراء وتنوعا كل يوم بل كل ساعة .. وكما توجد تحديات حقيقة أمام سيادة معاني التسامح تعكسها الضغوط الاقتصادية والاجتماعية المتزايدة إلا أنه بالمقابل توجد فرص كبيرة لصالحه .
قال طاحون نأمل في أن يكون هذا اليوم فرصة للجميع شعوبا وحكومات ومجتمع مدني لإدراج معاني التسامح ضمن أنشطتها وبرامجها وخططها من أجل عالم أفضل ترجح فيه فرص السلام والتعاون والتحاور وقبول الآخر وتتقلص فيه مساحات الصراع والاحتراب والإقصاء والتعصب ..